مركز السياسات من أجل الجنوب الجديد: اختتام أشغال الدورة العاشرة من “حوارات استراتيجية”

مركز السياسات من أجل الجنوب الجديد: اختتام أشغال الدورة العاشرة من “حوارات استراتيجية”

مركز السياسات من أجل الجنوب الجديد: اختتام أشغال الدورة العاشرة من “حوارات استراتيجية”

الرباط – اختتمت، اليوم الثلاثاء، أشغال النسخة العاشرة من “حوارات استراتيجية”، التي نظمها مركز السياسات من أجل الجنوب الجديد بالرباط ومركز القضايا الجيوسياسية للمدرسة العليا للتجارة بباريس عبر تقنية المناظرة المرئية.

ومكنت هذه الدورة، المنظمة عبر تقنية المناظرة المرئية من باريس والرباط، تحت شعار مزدوج “تنافس القوى في إفريقيا” و “إفريقيا في مواجهة الإرهاب”، من تسليط الضوء على تداعيات وباء كوفيد-19 على تباطؤ التنافس، على المدى القصير، بين قوى مثل الهند والصين وتركيا والولايات المتحدة.

وخلال الجلسة الأولى، تطرق الخبراء المشاركون في إلى “مصالح وأولويات” القوى العظمى في إفريقيا، وكذا موضوع “أي موازين للقوى بين الفاعلين الدوليين في إفريقيا”.

أما الجلسة الثانية، فقد سلطت الضوء على الجهود المبذولة من أجل التصدي للتهديدات الإرهابية في إفريقيا، وعلى موضوع الجماعات المسلحة في القارة.

ومنذ سنة 2016، ينظم كل من مركز السياسات من أجل الجنوب الجديد بالرباط ومركز القضايا الجيوسياسية للمدرسة العليا للتجارة نسختين من “الحوارات الاستراتيجية” كل سنة.

وتضم منصة التحليل والتبادل هذه ثلة الخبراء والباحثين من مختلف المؤسسات الفكرية والأكاديمية، والممارسين، وصناع القرار السياسي، لمناقشة القضايا الجيو-سياسية والأمنية الرئيسية على المستوى الدولي، فضلا عن القضايا ذات الأهمية المشترك في أوروبا وإفريقيا.



مقالات دات صلة

التعليقات